أخبار وتقاريرمميز

أمبود : الدبلوماسي محمد ولد محمد الحسن ولد منان يُوحد صف مجموعة تجكانت

الشروق نت / نظمت مجموعة تجكانت في منزل القاضي المرحوم محمد الحسن ولد منان في مقاطعة أمبود، إجتماعا كبيرا بتوجيهات مباشرة، وتأطير من المستشار الأول في السفارة الموريتانية بموسكو الدبلوماسي محمد ولد محمد الحسن ولد منان، على هامش زيارة بعثة حزب الإنصاف للمقاطعة، و بحضور نائب رئيس جهة ولاية كوركول السيد سيدي المحجوب ولد سيدي ابراهيم، و العمدة السابق لبلدية أمبود محمد ولد صمب التومي، والفاعل السياسي الكبير شيخاتو ولد عبد الغفور، و الإطار تاشفين ولد منان، وأطر وفاعلون و منتخبون سابقون من المجموعة.

وبحسب مصادر الشروق فقد أعلنت المجموعة توحد صفها خلف الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني ، و طالبت بإشراكها  وتزكية ترشيح أحد أبنائها في مقاطعة أمبود، لرئاسة جهة ولاية كوركول خلال الإنتخابات المقبلة ، بإعتبار أنها المجموعة الأكثر تواجدا في عموم المقاطعة ، و بإعتبار ان مقاطعة أمبود الأكبر من بين كل مقاطعات ولاية كوركول. 

 كما أعلنت المجموعة خلال الإجتماع تزكيتها لترشيح النائب جعفر ولد ماء العينين لمأمورية جديدة لنائب عن المقاطعة، مؤكدة في الوقت ذاته، دعمها ومساندتها لكل من سيرشحه حزب الإنصاف في كل المقاطعة.

جدير بالذكر أن الدبلوماسي محمد ولد محمد الحسن ولد منان  يعتبر أحد أهم الأطر و  الفاعلين السياسيين الداعمين لنظام الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني في مقاطعة أمبود، و كان حاضرا، و فاعلا أساسيا رغم تواجده خارج أرض الوطن، في كل الأحداث التي تشهدها المقاطعة، بالدعم والمساندة، والتمويل كان آخرها  إجتماع الأمس، الذي تُوج بتوحيد كلمة مجموعة تجكانت في مقاطعة أمبود، و المشاركة المتميزة في إنجاح زيارة الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني لبلدية فم لكليتة نهاية السنة المنصرمة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: