أخبار وتقاريرمميز

والي تيرس الزمور : الوضع الإقليمي تغير والممارسات الفوضوية مرفوضة

الشروق نت / قال والي تيرس زمور محمد المختار ولد عبدي، إنه لم يعد مسوحا للمنقبين أو للمنمين ولا لغيرهم الدخول في حدود غيرهم، مضيفا أن الوضع في المحيط الإقليمي تغير، ولم يعد مسموحا بما سماها الممارسات الفوضوية التي كانت سائدة.

جاء ذلك في كلمة له خلال حملة توعية حول “المخاطر والمسلكيات الضارة” أمس السبت بمدينة الزويرات شمال البلاد.

وأكد المسؤول الحكومي أن أهم الأدوار التي تقوم بها الدولة هي تأمين المواطنين وممتلكاتهم “لكن ينبغي على المواطن أن يعرف ماله وما عليه تجاه دولته”.

ودعا المنمين في ولاية تيرس زمور إلى احترام الحوزة الترابية للبلد وعدم قطع حدود البلد لما له من مخاطر على تعرض حياتهم للخطر.

وأضاف: “لم يعد مسوحا للمنمين ولا لغيرهم الدخول في حدود غيرهم، المحيط الاقليمي حاليا لا يسمح بهذه الممارسات الفوضوية التي كانت سائدة ولم تعد مقبولة و لها عواقب خطيرة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: