أخبار وتقاريرمميز

مالي تفرج عن 16 مواطنا موريتانيا

الشروق / أعلن الجيش المالي الإفراج عن 16 مواطنا موريتانيا أوقفتهم إحدى دورياته قبل أيام، داخل الأراضي المالية، غير بعيد من الحدود المشتركة بين البلدين، مؤكدا أنهم سلمهم أغراضهم ومتعلقاتهم.

وتم إطلاق سراح المواطنين الذي أوقفوا قبل أيام بحضور ممثلين عن السلطات الموريتانية.

وقال الجيش المالي في إيجاز صادر عنه إنه لم يوقف المواطنين الموريتانيين للاشتباه فيهم، وإنما لحمايتهم، ومنع استهدافهم واتهام القوات المالية بقتلهم بغرض التأثير السلبي على علاقات الأخوة الموريتانية المالية.

ونبه الجيش المالي إلى أن الوحدة التي أوقفت المواطنين الموريتانيين الذي كانوا يستغلون سيارات من نوع “تويوتا بيك كاب”، أوقفتهم معهم مواطنين ماليين اثنين، في المنطقة التي كانت تقوم بدوريات فيها.

وأعلن يوم الأربعاء الماضي عن فقد الاتصال بعدة مواطنين موريتانيين بعيد دخولهم الأراضي المالية، قبل أن تؤكد مصادر رسمية لوكالة الأخبار وجودهم بحوزة الجيش المالي.

وقتل سبعة مواطنين موريتانيين منتصف الشهر المنصرم داخل الأراضي المالية، وأعلن البلدان عن تشكيل لجنة تحقيق مشتركة لكشف ملابسات الحادث، كما أوفدا بعثات رسمية لتعزية الأهالي في المناطق الحدودية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: