أخبار دوليةأخبار وتقاريرمميز

أحزاب ومنظمات جزائرية تصدر بيان مساندة للشعب الصحراوي

الشروق نت / أصدرت مجموعة من الأحزاب السياسية الجزائرية وجمعيات المجتمع المدني، اليوم السبت، بيان مساندة ودعم للشعب الصحراوي .

و جدد المجتمعون في مقر سفارة الجمهورية الصحراوية بالجزائر العاصمة، في بيان المساندة والدعم المنبثق عن الوقفة التضامنية التي أتت تزامنا مع الذكرى الستين لاسترجاع السيادة الوطنية، التأكيد على وقوفهم الى جانب الشعب الصحراوي ودعمهم له، داعين الى تنفيذ قرارات الأمم المتحدة وتمكينه من حقه في اجراء استفتاء تقرير المصير.

وندد رئيس “جبهة الأمل الوطني”، أحمد عياشي التجاني، نيابة عن الأحزاب المشاركة، بـ”المناورات التي يحيكها المخزن الاستعماري في محاولة يائسة لفرض سياسة الأمر الواقع”، على خلفية المؤامرات و انتهاكات حقوق الانسان في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية.

كما أدان “التغيير المفاجئ الأخير في موقف المملكة الاسبانية” من النزاع، باعتبارها القوة المديرة للإقليم.

يشار الى أن الأحزاب السياسية التي شاركت في الوقفة التضامنية مع الشعب الصحراوي، تتمثل في كل من “جبهة الأمل الوطني” و”حركة الوفاق الوطني” و”الاتحاد من اجل التجمع الوطني” و”حزب التجديد والتنمية” و”الحركة الوطنية للعمال الجزائريين”.

من جهته، أكد رئيس “المنظمة الوطنية لترسيخ ثقافة السلم والمواطنة”، كمال عياش، نيابة عن جمعيات المجتمع الوطني المشاركة في الوقفة، على “الوقوف الى جانب إخواننا الصحراويين في جميع الحالات أفرادا وتنظيمات دعما وسندا في قضيتهم العادلة”، وندد ب”المناورات التي يحيكها المخزن الاستعماري، في محاولة يائسة لتنفيذ سياسته العروفة والمعادية لدول الجوار”.

وفي سياق تزامن المبادرة مع الذكرى الستين لاسترجاع السيادة الوطنية، هنأ السفير الصحراوي لدى الجزائر، عبد القادر طالب عمر، الجزائر حكومة وشعبا، مشيرا أن “الجزائر بظفرها بالاستقلال لم تستفد لوحدها، بل استفادت كل الشعوب المضطهدة والمستعمرة عبر العالم، ولاتزال الجزائر تدافع عن كل حركات التحرر والقضايا العادلة في كل مكان”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: