أخبار وتقاريرمميز

مالي : المجلس الوطني يحدد فترة انتقالية تمتد لـ 5 سنوات

الشروق / حددت السلطات الانتقالية في مالي، اليوم الاثنين، فترة انتقالية يمكن أن تمتد إلى خمس سنوات، قبل إجراء انتخابات رئاسية تعيد المدنيين إلى السلطة.

وأوردت وكالة الصحافة الفرنسية، أن المجلس الوطني الانتقالي الحاكم في مالي، صوت بأغلبيته على مراجعة ميثاق المرحلة الانتقالية.

وتقضي المراجعة التي تمت الموافقة عليها، بأن تكون مدة الفترة الانتقالية متماشية مع التوصيات التي أعقبت المشاورات الوطنية التي جرت في ديسمبر 2021 وأوصت بفترة انتقالية تمتد من 6 أشهر إلى 5 سنوات.

وكان النص الأصلي للميثاق، الذي أصدره الجيش في 1 أكتوبر 2020، قد حدد مدة الانتقال بـ18 شهرا، قبل أن تلغي السلطات التزامها الأولي بإجراء الانتخابات في 27 فبراير وتعلن اعتزامها مواصلة الحكم لمدة 4 أو 5 سنوات أخرى.

وهذا التأجيل للانتخابات اعتبرته المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا « إيكواس » تأخرا غير مقبول، ودفعها ذلك لفرض عقوبات اقتصادية ودبلوماسية على مالي.

وفي سياق متصل أعلنت « الإيكواس » أن وسيط المنظمة، غودلاك جوناتان، سيصل إلى باماكو، يوم الخميس المقبل.

ووفق « الإيكواس » فإن الزيارة تأتي بعد لقاءات تحضيرية لبعثة المنظمة في باماكو مع السلطات الأسبوع الماضي.

 

وأوضحت أن اللقاءات تطرقت إلى « تحديد جدول زمني للفترة الانتقالية » »كما مكنت من نقاش المراحل المقبلة مع السلطات المالية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: