أخبارالساحل والصحراءمميز

الجزائر تدعو مالي ودول الإيكواس إلى “التعقل وضبط النفس

الشروق / دعت الجزائر مالي ودول المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا (إيكواس) إلى “التعقل وضبط النفس”، إثر قرار المجموعة فرض عقوبات على مالي، في قمة استثنائية عقدت أمس الأحد.

وجاء في بيان صادر عن وزارة الخارجية الجزائرية، أن الجزائر تتابع عن كثب آخر تطورات الأزمة السياسية والأمنيةفي مالي، إضافة إلى تعامل مجموعة إيكواس بخصوص ذلك.

وأكد البيان أن الجزائر دعت السلطات المالية خلال الاتصالات السياسية الأخيرة إلى “حوار هادئ وواقعي مع المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا من أجل التوصل إلى مخطط للخروج من الأزمة يأخذ بعين الاعتبار المتطلبات الدولية والطموحات الشرعية للشعب المالي، وكذا العوامل الداخلية المتعلقة بالديناميكيات الوطنية المالية”.

وأضاف البيان كذلك أن الجزائر “حذرت السلطة الانتقالية من العقبات على الصعيد السياسي والأمني والاقتصادي، التي قد تترتب عن مرحلة انتقالية طويلة الأمد، مثل تلك التي يقترحها الطرف المالي، حيث ألح الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون خلال الاستقبال الذي خص به في السادس من يناير الجاري وفد مالي رفيع المستوى زار الجزائر -يقوده وزير الخارجية عبد الله ديوب- على ضرورة أن تفكر سلطات المرحلة الانتقالية في مالي في وضع نظام دستوري جامع وتوافقي يهدف لتكريس مكتسبات ومخرجات اتفاق السلم والمصالحة في مالي المنبثق عن مسار الجزائر، وكذا التقدم المحقق في إطار حوار أخوي ما بين الماليين”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: