أخبار وتقاريرمميز

الجامعة العربية تدعو إلى التهدئة بين الجزائر والمغرب

الشروق / دعت الجامعة العربية الجزائر والمغرب للتهدئة إثر توترات على خلفية اغتيال ثلاثة جزائريين في منطقة الصحراء الغربية، وهو الحادث الذي وجهت الجزائر أصابع الاتهام فيه إلى المغرب.

جاء ذلك في بيان للجامعة العربية، أمس الثلاثاء، رد فيه أحمد أبو الغيط، الأمين العام للجامعة، على رسالة وزير الخارجية والجالية الوطنية في الخارج رمطان لعمامرة بهذا الشأن، معربا عن قلقه إزاء التطورات التي تسبب فيها حادث راح ضحيته ثلاثة جزائريين.

وحسب البيان، فإن أبو الغيط دعا الأطراف المعنية إلى ضبط النفس وتجنب التصعيد بما يحافظ على روابط المصلحة المشتركة بين البلدين، مشيرا إلى أن جامعة الدول العربية على استعداد لتقديم الدعم لكل ما من شأنه نزع فتيل هذه الأزمة بين البلدين.

ودعا أبو الغيط إلى التهدئة بين البلدين في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها المنطقة العربية، مؤكدا أن هناك حاجة لتضافر الجهود حفاظا على استقرار المنطقة وتنميتها.

 

يذكر أن رئاسة الجمهورية أكدت، الأسبوع الماضي، مقتل ثلاثة رعايا جزائريين جراء ما وصفته بـ “هجوم نفذه الجيش المغربي”، بينما بعث وزير الخارجية رمطان لعمامرة رسالة إلى الأمم المتحدة وصف فيها الحادث بـ “إرهاب الدولة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: