أخبار وتقاريرمميز

النائب الحسن ولد باها يتقاعس عن المشاركة في الأيام التشاورية في مقاطعة أمبود

الشروق / علمت الشروق من مصادر خاصة أن النائب  الحسن ولد باها، أظهر تقاعسا ، عن مشاركته في الأيام التشاورية المزمع تنظيمها في مقاطعة أمبود نهاية السنة الجارية. 

وبحسب مصادر الشروق فإن ولد باها قال خلال إجتماع مغلق مع عمدة بلدية أمبود سي آدما، والنائب جعفر ولد ماء العينين – مبررا تقاعسه عن المشاركة في الأيام التشاورية – أنه مستهدف ويتم تجاهله، محليا و حتى على مستوى السلطات العليا في البلد، مؤكدا أنه يعاني الكثير من المضايقات، ومضيفا  أنه يريد الإجتماع بعمد حزبه ليقرر بعد ذالك ، وهو ما إعتبرته مصادر الشروق ذريعة لعدم المشاركة. 

وترى مصادر الشروق، أن هذا التطور المفاجئ في موقف النائب ولد باها من تنمية مقاطعة أمبود ليس موقفا إيجابيا، ممن كان يعتبر نفسه معنيا بأمور المقاطعة، اللهم إلا إذا كان ذالك بداية إعتزال للسياسة، خاصة بعد كشفه عن تذمره خلال الإجتماع. 

جدير بالذكر أن منتخبو مقاطعة أمبود، كانو قد قررو تنظيم أيام تشاورية لنقاش الأولويات التنموية في المقاطعة بمشاركة خبراء، وتم تشكيل لجان للإشراف عليها،وتحديد ميزانيتها والمبلغ الذي يجب أن يتبرع به كل منتخب. 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: