أخبار إقليميةأخبار وتقاريرمميز

فرنسا تعلن مقتل قياديين بتنظيم الدولة في مالي

الشروق /أعلن مكتب وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي اليوم، أن قوة “بارخان” الفرنسية قتلت ليل الأربعاء الخميس قياديين بتنظيم الدولة الإسلامية في الصحراء الكبرى، في مالي.


ويتعلق الأمر، بحسب ما أعلن مكتب بارلي، بكل من عيسى الصحراوي المنسق اللوجستي والمالي لتنظيم الدولة الإسلامية في الصحراء الكبرى، وأبو عبد الرحمن الصحراوي، الذي كان مكلفا بإصدار الأحكام في التنظيم.

 

 

 

وأوضح البيان أن الشخص الأول “كان ينشط في منطقة الساحل منذ سنوات عدة، وشارك خصوصا في هجوم نفذ في إيناتيس ضد القوات النيجرية في دجمبر 2019 وكان يجند مسلحين ويدربهم”.

 

 

وأردف البيان أن الشخص الثاني “كان يعرف بإصداره الأحكام بالقتل، وكان ينشط في جماعات إرهابية مسلحة في مالي منذ 10 سنوات”.

 

 

 

وذكرت مصادر أمنية مالية، أنه كان عضوا في حركة التوحيد والجهاد في غرب إفريقيا، والتي اندمجت لاحقا مع منظمة أخرى لتشكيل تنظيم الدولة الإسلامية في الصحراء الكبرى.

 

 

 

وأعلن المكتب أن مقتل هذين القياديين تم خلال عملية نفذتها قوة “برخان” بالتنسيق مع الجيش الأميركي، وقد اتخذ قرار بتنفيذها “في مهلة قصيرة جدا” بناء على معلومات استخبارية ضد معسكر للتنظيم في منطقة ميناكا.

 

 

 

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قد أعلن في يونيو إنهاء عملية برخان، ليصبح الحضور العسكري الفرنسي في الساحل جزءا من قوة تاكوبا الأوروبية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: