تحقيقاتكتاب ومقالاتمميز

الحشيش المغربي.. الخطر القادم من الشمال..

الشـروق / شَكلت شاحنات النقل المغربية، إلى موريتانيا وعبر أراضيها الى العديد من دول إفريقيا، خلال السنوات الأخيرة الشريان الأساسي، لتغذية السوق الإفريقية بالمخدرات – لم تسلم منه موريتانيا – حيث يتم تهريب الحشيش المغربي، داخل ميئات شاحنات نقل البضائع المغربية، التي تَعبر يوميا إلى الأراضي الموريتانية عبر معبر الكركرات بطرق إحترافية، مما بات يُشكل تحديا أمنيا وإجتماعيا وحتى سياسيا على موريتانيا في الآونة الأخيرة، إذ تحولت من مركز عبور لمهربي المخدرات من أمريكا الجنوبية إلى أوروبا، إلى وجهة لمهربي المخدرات المغاربة..


وبحسب العديد من منظمات المجتمع المدني في موريتانيا، التي تنشط في مكافحة المخدرات فإن ظاهرة انشار الحشيش المغربي في موريتانيا، خلال السنوات الأخيرة، أصبحت ظاهرة مقلقة، تهدد المجتمع ككل لإنعكاساتها الخطيرة على سلوك المجتمع وصحته.. وطالبت هذه المنظمات الحكومة في أكثر من مناسبة، تحمل المسؤولية، لوقفِ تهريب الحشيش المغربي الى البلاد..

 

ويرى مراقبون ومتتبعون للشأن الأمني في موريتانيا، أن مخاطر تهريب المخدرات المغربية، الى موريتانيا، وعبر أراضيها، أصبح إشكالا محوريا يهدد الإقتصاد الوطني، والسلم الإجتماعي بسبب إنتشار إستعمال الحشيش المغربي في أوساط الشباب الموريتاني، وسهولة الحصول عليه، مما ساعد في تفشي الجرائم بجميع أنواعها، وهو ما يحتاج خطة أمنية وسياسية لوقف شلال الحشيش المغربي، إتجاه موريتانيا ، خاصة وأن البرلمان المغربي قد يجيز مشروع تقنين استعمال وبيع الحشيش..

 

جدير بالذكر أن السلطات الموريتانية، تمكنت من إحباط العديد من محاولات تهريب المخدرات إلى البلاد خلال السنوات الخمسة عشر الأخيرة.. ففي سنة 2006 تمكنت الشرطة الموريتانية من العثور على حافلة مغربية مخبئة في أحد أحياء العاصمة نواكشوط وبداخلها كمية تزيد على 1 طن من المخدرات ، و اعتقل عدد من المغاربة والموريتانيين بتهمة المسؤولية عن إدخال تلك الشحنة إلى الأراضي الموريتانية.

 

وفي مايو 2017 أوقف الدرك الموريتاني شمال البلاد شاحنة نقل مغربية وصادرة قرابة 370 كيلو غرام من الحشيش المغربي كانت في طريقها لموريتانيا داخل شاحنة نقل للخضروات، في معبر الكركرات..

 

وفي سنة 2012 تمكنت عناصر من قوات الدرك الموريتاني بمقاطعة تمبدغه شرقي موريتانيا من ضبط شاحنة نقل مغربية تحمل على متنها 4 أطنان من الحشيش المغربي كانت متوجهة إلى دولة مالي..

 

وفي سنة 2017 أحبط الجيش الموريتاني محاولة لتهريب طن ونصف من الحشيش المغربي إلى السنغال داخل زورق عبر المياه الموريتانية الإقليمية، وقبص على مغربي وسينغالين..

 

ورغم تشديد السلطات الموريتانية المراقبة على كافة المنافذ الحدودية، وإحباط عشرات محاولات التهريب، إلا أن عصابات تهريب المخدرات المغربية، لم تزال تسعى عبر العديد من الطرق إدخال المخدرات إلى البلاد، وهو ما يجعل خطرها يظل قائما، إن لم تجابه بوسائل مكافحة جديدة..

 

عالي أحمد سالم كاتب صحفي 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: