أخبار وتقاريرمميز

الفريق محمد ولد مكت : العسكري يكتتب من أجل الدفاع عن الوطن، والذود عن حماه

الشروق / قال قائد الأركان العامة للجيوش الموريتانية الفريق محمد بمبه مكت، اليوم السبت، إن المناورات العسكرية التي نظمها الجيش الموريتاني خلال الأيام الماضية في تيرس الزمور تحت اسم (زمور 2)، كانت «ناجحة» وحققت «نتائج مهمة»، مشيرًا إلى أن مناورات مماثلة ستنظم سنويًا.

 

ولد مكت قال في حديث أمام المشاركين في المناورات، إنه ينقل شكر الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة، إلى «الضباط وضباط الصف والجنود المشاركين في المناورة».

 

وقال إنه «يشكرهم على نجاح هذه المناورة وعلى ما ميزها من انضباط واندفاع في سبيل تأدية المهام».

 

وتوجه ولد مكت بالتهنئة إلى المشاركين في المناورة على «ما تحلوا به من صبر وقدرة على تحدي الظروف الشيء الذي مكن من تحقيق نتائج مهمة».

 

وأكد قائد الأركان العامة للجيوش الموريتانية «أهمية منح أولوية خاصة للتكوين وتحسين الخبرة المستمر والإستعداد لمناورات أخرى سنوية قادمة».

 

وشدد ولد مكت على «أهمية الإستعداد للتضحية»، مشيرًا إلى أن «العسكري يكتتب من أجل الدفاع عن الوطن، والذود عن حماه، وبذل الروح رخيصة في سبيل حمايته، وليس من أجل البحث عن المنافع المادية».

 

وقال إن هذه الروح هي «ما يضمن إرساء دعائم جيش جمهوري، يدين بالولاء للوطن وللوطن وحده»، وفق تعبيره.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: