أخبار وتقاريرمميز

رئيس الجالية الموريتانية في بيساو : الزيارة التاريخية للرئيس غزواني ساهمت في تحسن اوضاع الجالية.. (صور)

الشروق / تشهد العلاقات الموريتانية البيساوية تحسنا ملحوظا، بعد الزيارة التاريخية للرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، لغينيا بيساو وهو ما أنعكس بالإيجاب على الجالية الموريتانية المقيمة في هذه الدولة الشقيقية .

رئيس الجالية منذ  1988 السيد محمد محمود ولد التقي قال في تصريح للشروق، ان أوضاع الجالية، تحسنت كثيرا، بعد تبادل الزيارات الأخوية بين الرئيسين محمد ولد الشيخ الغزواني و عمارو سيساكو امبالو، وهو تحسن بات الموريتانيون يلمسونه في الشارع البيساوي.

وأضاف ولد التقي أن عدد افراد الجالية المقيمين في غينيا بيساو يبلغ عددهم 4000 في غير موسم حصاد الكاجو، مما جعل الرئيس غزواني يأمر بفتح مكتب للإحصاء لضبط الحالة المدنية لأفراد الجالية، خلال اللقاء الذي جمعه مع الجالية، وهو أمر ممتنون له، ويثمنونه عاليا، ويشكرون الرئيس على تنفيذ مطلب قديم لديهم منذ سنوات. 

وأكد الرئيس محمد محمود ان  الإنفتاح الذي تنتهحه القنصلية العامة مع الجالية، ورعاية مصالحها، جعلها تفخر بإنتمائها للجمهورية الإسلامية الموريتانية.

جدير بالذكر أن رئيس الجالية محمد محمود ولد التقي أحد أبرز رجالات الجالية الموريتانية ومرجعياتها في غينيا بيساو،  وشارك إلي جانب البيساويين في تحرير بلادهم، ويحظى بتقدير كبير من طرف سلطات البلد، وهو ما مكنه من المساهمة بشكل كبير في حلحلة كل مشاكل أفراد الجالية في عموم دولة غينيا بيساو.

صور من زيارة الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني لغينيا بيساو :

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: