مميزموريتانيا

سينغاليون يسلبون ميئات الملايين من موريتانيين والسلطات السينغالية تتجاهل شكاويهم


الشروق / يتواجد عشرات المستثمرين الموريتانيين بقطاع الصيد  في مدينة أندر السنغالية سلبو ميئات الملايين من الأوقية  من طرف صيادين  سينغاليين كانو يعملون معهم ،هربو  إلى مدينة أندر ، بعد سرقتهم  في ظل تجاهل كامل من السلطات الأمنية في أندر لشكاويهم ، ورفضها إقتياد المتهمين إلى العدالة رغم تواجدهم في المدينة .

وبحسب مصادر الشروق فإن الصيادين السينغالين هربو بأزيد من 10 زوارق ، وقف الملاك الموريتانين عليها وقد تم بيعها في أندر ، كما هرب الصيادون بميئات  الملايين من الأوقية، تم التحايل فيها على المستثمرين الموريتانيين على شكل عقود عمل مقدمة الدفع ، وديون أخذوها بضمان العمل مع من أخذت منهم .

وأضافت المصادر أن المستثمرين الموريتانيين يعيشون وضعا صعبا في مدينة أندر،   ينذر بما قد يهدد العلاقات بين موريتانيا والسنغال، إذا لم تتدارك السلطات السنغالية الأمر وتنصف المظلومين بالقبض على المتهمين وتقديمهم للعدالة.

أسماء بعض المتضررين الموريتانيين والمبالغ التي تم التحايل عليهم فيها

 

وثائق تثبت تضرر الموريتانيين والتحايل عليهم

الشروق ستعود للموضوع بشكل مفصل…

مقالات ذات صلة

إغلاق