الأخبار

تظاهرة بالأحذية أمام السجن ضد حبس صحفي موريتاني

الشــروق / نظم العشرات من شباب حركة “25 فبراير” الموريتانية وقفة احتجاجية أمام السجن المدني بالعاصمة نواكشوط، تضامناً مع الناشط والصحافي الشيخ باي الشيخ محمد الذي تم اعتقاله قبل أيام، بعد قيامه برشق وزير الثقافة بحذائه.

وشارك في التظاهرة التي نظمت  أمس يوم العيد للضغط على السلطات للإفراج عن السجين مع سجناء تم إطلاق سراحهم بمناسبة عيد الفطر، عدد من النشطاء والمدونين المناصرين للقضية، حيث أعرب الجميع عن استعدادهم للتصعيد من أجل إطلاق سراح الصحافي الشيخ باي الشيخ محمد.

كما حمل المحتجون أحذيتهم كـ”شعار رمزي لمشروعية الفعل الاحتجاجي الذي قام به الناشط الشيخ باي ضد وزير الثقافة الناطق باسم الحكومة محمد الأمين ولد الشيخ”، وفق تعبير المحتجين.

وكانت الشرطة الموريتانية قد أحالت يوم الاثنين الماضي الصحافي الشيخ باي الشيخ محمد إلى النيابة، بعد خمسة أيام من اعتقاله إثر إلقائه حذاءه اتجاه وزير الثقافة الناطق باسم الحكومة، محمد الأمين ولد الشيخ في مؤتمر صحافي. وأعلنت “حركة 25 فبراير” الشبابية مسؤوليتها عن الحادث.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: