أخبار إقليمية

قتلى وجرحى في هجوم لحركة الشباب الصومالية على فندق وسط العاصمة مقديشو

الشــروق / قتل سبعة أشخاص على الأقل، وأُصيب عشرة آخرون، في هجوم بسيارة مفخخة استهدف فندقًا قرب تقاطع رقم 4 الرئيسي في حي وابري، وسط مقديشيو بحسب مصدر أمني وشهود عيان.

وأفاد الشهود، في تصريحات صحافية، بأن انتحاريًا يقود سيارة مفخخة، فجر نفسه عند مدخل الفندق، أعقب ذلك تبادل إطلاق نار كثيف بين مهاجمين حاولوا التسلل إلى الفندق، وحراسه.

وبحسب مصدر في الفندق، فإن انفجارين متتاليين وقعا داخل الفندق، وأن الهجوم أسفر عن سقوط قتلى وجرحى. وقال مصدر طبي، إن طواقم الإسعاف تمكنت من نقل نحو سبعة مصابين في محيط الفندق.

من جانبه، قال  علي حسن، وهو ضابط في الشرطة، في تصريح صحافي: “بعد أن فجر المتشددون قنبلة  اقتحموا الفندق ، وقامو بإطلاق الرصاص في كل مكان ، حيث لقي سبعة أشخاص على الأقل حتفهم في التفجير، وأصيب عشرة آخرون”.

وأضاف حسن أن “من بين القتلى مدنيين وحراسا للفندق. أنقذنا الكثير من الأشخاص من الباب الخلفي. لا أحد يستطيع دخول المبنى من الأمام أو من أي مكان قريب من المدخل الأمامي. هناك قناصة في المكان. ولا يزال القتال مستمرًا”.

من جهتها، تبنت حركة الشباب الصومالية مسؤوليتها عن الهجوم، بحسب مواقع إلكترونية محسوبة عليها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: