إنفوجرافيك

رسميا إبريطانيا تخرُج من الاتحاد الأوروبي بعد 43 عاماً من العضوية ورئيس الوزراء يستقيل

الشـــروق / أظهرت النتائج النهائية للإستفتاء على عضوية إبريطانيا داخل الاتحاد الأوروبي، على تفوق الفريق المؤيد لخروجها بنسبة 51.9 في المئة مقابل 48.1 في المئة لمعسكر البقاء، بعد فرز جميع مراكز الاقتراع.

وفي أول رد فعل على نتائج التصويت، أعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون استقالته من منصبه احتراما لإرادة الناخبين، قائلاً “الإبريطانيون قالوا كلمتهم ويجب أن نكون فخورين بديمقراطيتنا البرلمانية، وإرادة الإبريطانيين يجب أن تحترم ولا شك في النتائج المعلنة”.

وأضاف كاميرون خلال كلمة ألقاها صباح اليوم الجمعة بعد إعلان نتيجة الاستفتاء “أطمئن الأوروبيين القاطنين في بريطانيا والقاطنين في أوروبا أننا سنستمر في حرية انتقال الأشخاص والسلع.”
وقالت اللجنة الانتخابية صباح اليوم الجمعة إنه قد شارك في الاستفتاء 71.8 في المئة ممن لهم حق التصويت، وأن 17.4 مليون شخص صوتوا لصالح الخروج من الاتحاد مقابل 16.1 مليون للبقاء فيه، فيما أوضحت هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي، بأن انجلترا وويلز صوتتا لصالح الانفصال، فيما اختارت اسكتلندا وإيرلندا الشمالية البقاء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: