الأخبار

صندوق النقد الدولي : أربعة مخاطر تواجه الإقتصاد المــوريتاني

الشــروق / قال صندوق النقد الدولى فى تقرير له إن  الدين الخارجى لموريتانيا سيصل في سنة  2018  مايقارب  79% من الناتج القومى،  وقال التقرير إن الاقتصاد الموريتانى لايزال معرضا للصدمات، رغم الإجراءات الحكومية المتخذة.

وأضاف  الصندوق فى تقريره الذي نشره بعد اختتام مشاورات المادة الرابعة مع الحكومة الموريتانية فى الخامس والعشرين من ابريل 2016 إن الاقتصاد الموريتانى تواجهه أربعة مخاطر هى :

ارتفاع أسعار النفط إلى أكثر من المستوى المتوقع.

انخفاض أسعار الحديد الخام.

تدهور الأوضاع الأمنية على المستوى الإقليمي .

المخاطر المترتبة على تنفيذ السياسات الداخلية.

وأكد  الصندوق إن موريتانيا باشرت بتعديل السياسات المالية العامة وسياسة سعر الصرف، و اتخاذ التدابير لتعزيز الإيرادات واحتواء النفقات الجارية، مع السماع بانخفاض سعر الصرف.

جدير بالذكر أن الصندوق في ختام تقريره  أثنى على اﻟﺳﻠطﺎت اﻟﻣورﻳﺗﺎﻧﻳﺔ ﻟﺳﻳﺎﺳﺎﺗﻬﺎ اﻟداﻋﻣﺔ للإستقرار الكلي للإ قتصاد  ﻓﻲ ﻣواﺟﻬﺔ اﻟﺻدﻣﺔ اﻟﺳﻠﺑﻳﺔ اﻟﻛﺑﻳرة واﻟﻣﺳﺗﻣرة ﻓﻲ ﻣﻌدﻻت اﻟﺗﺑﺎدﻝ اﻟﺗﺟﺎري

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: