الأخبار

الحقيقة الكاملة لخبر الإعتداء على وزير المالية المخطار ولد أجـاي

الشــروق / قالت مصادر عليمة  للشـروق أن خبر  الإعتداء على وزير المـالية  المخطار ولد أجاي  و الذي  تم تداوله على نطاق واسع في الصحافة المحلية ، عار من الصحة تماما ، وبحسب المصادر التي تحدثت للشروق فإن  مهرجان الحـزب الذي كان يرأسه الوزير في بوحديدة بمقاطعة توجنيين حضره الميئات من أنصار الحزب ، مما سبب إكتظاظا غير مسبوق في القاعة  التي تمت إقامة المهرجان فيها .

وقالت المصادر أنه وبعد إنتهاء المهرجان تدافع الحضور للسلام على الوزير وتهنئته ، مما سبب تزاحما كبيرا في محيط المنصة أدى لسقوط إحدى السيدات التي كانت قريبة من الوزير .

وقالت المصادر أن مهرجان وزير المالية يعتبر من أنجح المهرجانات التي نظمها  حزب الإتحاد من أجل الجمهورية بالتزامن في العاصمة نواكشوط لشرح مضامين خطاب رئيس الجمهورية في النعمة .

وزير المالية قسم خطاب الرئيس إلى أربعة أفكار تحدث عنها بإسهاب موضحا أنه خطاب طمأنة للشعب الموريتاني على كافة الأصعدة .

الفكرة الأولى التي تحدث عنها الوزير كانت كشف الرئيس للوضع الإقتصادي وتأكيده على تجاوز البلد للأزمة الإقتصادية .

أما الفكرة الثانية فكانت متعلقة بالدستور ، حيث أكد الوزير أن الرئيس محمد ولد عبد العزيز هو  من حمى الدستور في أكثر من مرة معرضا حياته للخطر في سبيل ذالك .

الفكرة الثالثة يقول الوزير في خطاب النعمة هي فتح آفاق جديدة  وواعدة في المجال الاقتصادي.

وأخير خلص الوزير لفكرة رابعة في الخطاب إذ أكد أن  المحاولات البائسة التي حاول بعضهم توجيه خطاب الرئيس اليها ، جاءت بعد  يأس المعارضة من التشويش على الإنجازات الكبرى  في المجال الاقتصادي، والصحي، والتعلمي.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: