أخبار وتقاريركتاب ومقالاتمميز

المنقبون عن الذھب : مجاھر تفرغ زینة فوضي وظلم المواطنین

الشروق /قرب شركة تازیازت الذھب ، كل لیلة من التاسعة مساءا الي الخامسة صباحا، یتحول
مجھر تفرغ زینة المحاذي لشباك الشركة الي ورشة عمل لیلي , انارة, اضاءات ومئات السیارات، واتصالات من كبار الشخصیات , حفر آبار و استخراج الذھب بالكمیات ، مولدات كھرباء , عمال حركة و نشاط ومع طلوع الفجر، یتحرك الكل الي مدینة الشامي حیث الطواحین و كسارات الحجارة واستخراج الذھب بالكمیات.

منجم یسیح فیھ ” بعض الناس ” لیلا , عملیات لا یلیق تسمیتھا بالنھب و السرقة لأنھا تتم علي مرأى
و مسمع و حضور لفرقة الدرك المتواجدة عند مدخل شركة تازیازت , وفي الصباح یخط افراد الدرك
للمنقب بئره لیبدأ العمل فیھ لیلا , المنطقة كان یحفر فیھا من قبل وطرد المنقبون منھا , لیتفاجؤوا
بإعادة فتحھا لیلا و توزیعھا علي بعض الخواص.
شيء جمیل ان تسھر فرقة الدرك علي أمن المواطنین و مصالحھم وتفادي الخصومات و المشاجرات
بین المواطنین علي أبار الحفر , لكن ان یخصص مجھر تفرغ زینة و مجھر عزرائیل ” سمي كذلك
لسقوطھ في السابق علي ثلاثین شخص فماتوا ” ، ان یخصص ھذان المجھران الغنیان بالذھب للتجار
وذوي النفوذ واصحاب الوساطات و یمنع علي بقیة المواطنین فذاك أمر غیر مقبول و غیر لائق
فإما أن الحفر في منطقة تفرغ زینھ قرب الشركة مسموح بھ ، فلیسمح بھ للجمیع دون تمییز و لیفتح
امام كل المواطنین لیس لیلا فحسب انما علي السلطات ممثلة في فرقة الدرك ان یسمحوا للمواطنین
بالحفر والعمل في النھار ، فلماذا اللیل فقط ؟ وھكذا یوفروا فرصة اكبر للمواطنین ویمكنوھم من
استخراج اكبر كمیة ممكنة من الذھب , قبل ان تسلم المنطقة لتازیازت الثانیة ( الرخصة الثانیة لشركة
. كینروس ) , وإما أن الحفر في المنطقة ممنوع فلیكن ممنوعا علي الجمیع .
الارض بھا خیرات و ذھب كثیر ویسع الجمیع وقد أكدت الدراسات و الخبراء وجود المعادن و خاصة
الذھب بكمیات كبیرة أشار الي ذلك كذلك منذ مئات السنین الولي الصالح الشیخ محمد المامي یقول:
لرض امن المعادن حطر لوكانت رات ادوارن
نتفو زغبتھا ما تبر من طول اجرب فیھا حارن

وزارة المعادن و التراخیص المعدنیة ، مبالغ ضخمة حصدتھا الوزارة من المواطنین 30ملیون اوقیة عن كل رخصة معالجة لتربة مخلفات التعدین و ملیونین و خمس مائة الف اوقیة عن رخصة تنقیب 2 كلم مربع , مئات الرخص سددت للوزارة وحتي الان الوزارة ھي المستفید الوحید و المواطنین لا شیئ
والخدمات المقدمة لھم متواضعة جدا ..

فعلي شركة الدولة الجدیدة شركة المعادن تنظیم القطاع ، وخاصة التنقیب التقلیدي و فتح الاراضي غیر الممنوعة للمنقبین و السماح لھم باستخدام الحفارات و الالیات الكبیرة لاستخراج ما امكن من الذھب و الاستفادة من خیرات البلاد حتي یدخل الذھب كل البیوت ویعم الخیر و یصبح الموریتانیون من اغنیاء
العالم , فالأرض معطاء و الله رب كریم .

الشباك في مدینة الشامي خطوة تنظیمیة جیدة , مئات الطواحین و الكسارات ورشة عمل و حركة حولت مدینة الشامي الي أقوي مدینة اقتصادیة في البلد و لكنھا تفتقر لخدمات الكھرباء و الماء و مھددة بزحف الرمال الذي طال كذلك جدار كتیبة المدفعیة المتواجدة في المدینة فلو عمل القائمین علیھا مزرعة او تشجیر موازي للجدار لكان أفضل وانجع للحد من زحف الرمال من جھة و من جھة لادخال
ثقافة التشجیر و الاخضرار لأھل المدینة .

عود علي بدأ و مسالة حفر الآبار و التنقیب في تفرغ زینة ، فاذا كان الامر مرخصا فھو حق
للجمیع ,فلیس منطقیا ان تظل مجاھر عزرائیل و اكرافیة محتكرة ومرخصة فقط لأشخاص دون غیرھم , فالكل ابناء موریتانیا والجمیع تحت سقف واحد ورایة واحدة و منطقة الشامي و لا منطقة تفرغ زینة لیست دولة في دولة , والسلطات تحمي الجمیع و تسھر علي مصالح الكل , ترخص لكل المواطنین بالحفر في ھذه المنطقة او تلك او تمنعھم جمیعا ، و اذا سمحت في ھذا المكان او ذاك لیلا و فتحت .

المنطقة كما یحصل الان فینبغي ان تفتح للجمیع , والا یكون ظلم وقھر ,والظلم ظلمات ونتائجھ وخیمة والدولة لم تعد دولة اشخاص و أسر و قبیلة و اقطاع في الاراضي و أرض الذھب و مجاھر تازیازت و تفرغ زینة و عزرائیل و اكرافیة، و غیرھا كلھا ملك للدولة , تعطیھا بحق و تمنعھا بحق ، فالدولة اصبحت دولة قانون و مؤسسات و دولة جیش مسؤول نزیھ و قوي ولا یرضي ان یمارس الظلم من اي
قطاع كان علي أي كان من المواطنین فیحرموا من الاستفادة من ذھب تازیازت و مجاھر تفرغ زینة و یطردوا لیستفید منھا قلة من خواص و تجار البلد ، مھزلة و فوضي لن تدوم و مؤسسة الجیش الراعي الأول للبلد لن تقبل بذلك.

البشیر ولد بیا ولد سلیمان / ضابط طیار سابق
و الان في مجال المعادن و جلب المستثمرین

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: