الساحل والصحراءمميز

وزير الخارجية الجزائري : زيارتنا لموريتاتيا بادرة لمزيد من التطور والعلاقات الأخوية

الشروق / قال  وزير الخارجية الجزائري صبري بوقدوم بأن زيارة وفد يضم عدة وزراء جزائريين لموريتانيا تشكل “بادرة لمزيد من التطور والازدهار للعلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين والجارين”.

وأكد بوقدوم في تصريح عقب لقاء الوفد مع الرئيس محمد ولد الغزواني ظهر اليوم أن هذه هي أول زيارة لوفد رسمي جزائري خارج البلاد بعد انتشار وباء كورونا في العالم، مردفا أن ذلك يدل على مدى الاهتمام الكبير وكذلك روابط الأخوة التي تربط الحكومتين والشعبين الجزائري والموريتاني، وكيف نعمل سويا من أجل مكافحة هذا الوباء.

وأردف الوزير الجزائري أن لقاءهم مع الرئيس ولد الغزواني “تطرق للعديد من مجالات التعاون”.

وقال بو قدوم إنه “أبلغ الرئيس محمد ولد الغزواني تحيات أخيه وصديقه الرئيس عبد المجيد تبون، وكذلك كل المودة التي نكنها للشعب الموريتاني ولسلطاته”.

وضم الوفد الجزائري الذي يزور موريتانيا وزراء الخارجية، والمالية، والتجارة، والصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، إضافة للمدير العام للوكالة الجزائرية للتعاون الدولي.

وحضر لقاءه مع الرئيس ولد الغزواني وزراء الخارجية، والمالية، والتجارة والسياحة، والصحة، والمدير العام للتعاون بوزارة الشؤون الخارجية.

كما حضر اللقاء السفير الجزائري في موريتانيا، والسفير الموريتاني في الجزائر.

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: