مميزموريتانيا

أهالي أمبود يتظاهرون أمام القصر الرئاسي

الشروق / تظاهر العشرات من قرية سالم التابعة لمقاطعة امبود صباح اليوم الخميس 09/01/2020 أمام القصر الرئاسي طلبا لمستلزمات الحياة من ماء وتعليم ومل المتظاهرون لافتات تحمل شعارات عليها مطالب موجهة إلى السلطات الموريتانية من أجل إنقاذ القرية والقرى المجاورة لها.

وقال أحد المواطنين من بلدية  أدباي أهل كلاي  أن امبود  والقرى المحاذية لها يعانون من نقص المدرسين ، وأن قريتهم بالتحديد يزيد سكانها على 6آلاف نسمة ولديهم مدرس واحد في فصل يضم أزين من 200 طالب وهو أمر خطير على مستقبل الأجيال.

وأضاف المتدخل أن بلدية أدباي أهل كلاي  تعاني من شح في المياه الصالحة للشرب وعلى السلطات التدخل من أجل إنقاذ ما يمكن إنقاذه.

أحد المتظاهرين قال أنه كان مدرسا في مقاطعة امبود وأن المقاطعة والبلديات التابعة لها تعاني أشد المعاناة وأنه على الدولة التدخل بشكل عاجل للتحسين من ظروف السكان.

مقالات ذات صلة

إغلاق