أخبار إقليميةموريتانيا

اجتماع أمني بين موريتانيا والجمهورية الصحراوية في ولاية تيرس الزمور

الشروق / عرفت مدينة افديرك بولاية تيرس الزمور شمال البلاد أمس انعقاد اجتماع حضره والي ولاية تيرس الزمور إسلم ولد سيدي، وقائد المنطقة العسكرية ومسؤولين إداريين وأمنيين، كما حضره ممثلون عن جمهورية الصحراء .

وقاد الوفد الصحراوي قائد المنطقة العسكرية المحاذية للحدود الموريتانية.

وأكدت مصادر رسمية أن النقاش تركز خلال اللقاء على الجانب الأمني، وسبل ضمان استباب الأمن في المناطق الحدودية المشتركة، وكذا وضع حد لشبكات التهريب التي تنشط في المنطقة.

وأعلن الجيش الموريتاني منذ فترة مناطق واسعة من الحدود المشتركة مناطق عسكرية مغلقة، كما وجه تحذيرات متكررة للمنقبين عن الذهب يحذرهم من دخول المناطق المحظورة، مؤكدا صعوبة التمييز بين سيارات المنقبين، وسيارات شبكات التهريب، وعصابات الجريمة المنظمة.

مقالات ذات صلة

إغلاق