العالممميزموريتانيا

قطر تقدم دعمًا لمكافحة الإرهاب في منطقة الساحل بعد إتهامها بنشر التطرف في إفريقيا

الشروق /أرسلت قطر 24 سيارة عسكرية مصفحة إلى مالي، في خطوة غير مسبوقة من الدوحة التي لم تقدم في السابق أي تمويل للمساعدة في مكافحة التطرف .

ويأتي دعم قطر بعد دعم السعودية والإمارات  لمجموعة الساحل بمبلغ  150 مليون دولار خلال مؤتمر نواكشوط الأسابيع المنصرمة .

وقالت وكالة رويترز أن دعم قطر لمجموعة الساحل يأتي بعد اتهام فرنسا لقطر بدعم المتطرفين في شمال مالي، ونشر التطرف في أفريقيا  .

وأضافت الوكالة أن الدعم يهدف  إلى أن  تظهر قطر في صورة قوة تعمل على إرساء الأمن الدولي، وذالك  منذ أن اتخذت دول عربية إجراءات دبلوماسية واقتصادية ضدها في يونيو 2017 بعدما اتهامها بدعم الإرهاب.

وقالت وزارة الخارجية القطرية إن طائرات عسكرية قطرية نقلت السيارات إلى مالي، مضيفة أن الشحنة ستساعد على “مكافحة الإرهاب واستتباب الأمن ليس في جمهورية مالي وحدها، بل في دول الساحل الأفريقي المعروفة باسم مجموعة الخمس”.

وشكلت مجموعة الخمس، وهي موريتانيا و مالي والنيجر وبوركينا فاسو وتشاد قوة  عسكرية  للقضاء على المتطرفين في المنطقة.

مقالات ذات صلة

إغلاق