حـوادثمميزموريتانيا

سرقة مباني وزارة المياه والصرف الصحي في نواكشوط

الشروق / تعرضت مكاتب وزارة المياه والصرف الصحي الموريتانية، مساء أمس السبت، لعملية سرقة استهدفت ستة مكاتب في المبنى، وفق ما أكدته مصادر  أمنية .

وبحسب هذه المصادر فإن المكاتب التي تعرضت للسرقة من ضمنها مكتب مدير الصرف الصحي والسدود، ومكاتب لمكلفين بمهام في الوزارة.

وتمكن منفذو عملية السرقة من تحطيم الأبواب والاستحواذ على معدات إلكترونية، من ضمنها هاتف وكومبيوتر، بالإضافة إلى بعض الوثائق والملفات.

ولم ينتبه حراس مبنى الوزارة، الواقع وسط العاصمة نواكشوط، بأي حركة في المبنى خلال وقوع عملية السرقة، وفق المصادر.

وفتحت السلطات الموريتانية تحقيقاً لكشف ملابسات الحادثة، ومعرفة المتورطين في العملية.

وتزامنت عملية السرقة مع انشغال الكثير من المسؤولين والإداريين الموريتانيين بالانتخابات التشريعية والمحلية والجهوية التي تشهدها البلاد.

وكانت الإدارة الموريتانية شبه متوقفة منذ قرابة شهر بسبب الحملات الانتخابية، وانخراط العديد من الوزراء والمسؤولين في الحملة الانتخابية لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم.

مقالات ذات صلة

إغلاق