مميزموريتانيا

مرشح UPR لنيابيات كرو ولد أحمد دركل يخضع لضغوط إجتماعية ويرفض إيداع ملف ترشحه بحجة ضياع بطاقة تعريفه

الشروق/ في سابقة من نوعها يرفض مرشح حزب الإتحاد من أجل الجمهورية لنيابيات مقاطعة كرو السيد محمد الأمين ولد أحمد دركل إيداع  ملف ترشحه  للجنة المستقلة للإنتخابات بحجة ضياع بطاقة تعريفه الوطنية ،بالرغم من إيداع  مرشح الحزب الآخر لذات المنصب السيد عبد الرحمن ولد محمد أحمد ولد السالك ولد الطالب أعبيدي ملف ترشحه لدى المستقلة للإنتخابات.

وبحسب مصادر الشروق فإن سبب تأخر إيداع  ولد أحمد دركل المنحدر من مقاطعة باركيول  لملف ترشحه هو خضوعه لرغبة مجموعة كامور في إقصاء مرشح الحزب الآخر عبد الرحمن ولد السالك نتيجه خلافات شخصية  وصراعات بعيدة عن السياسية.

وقالت مصادر الشروق أن هذه الخلافات أوصلت مجموعة كامور ممثلة في شخص عبد الله ولد أحماده إلى رئاسة الجمهورية في محاولة منها لسحب ترشيح الحزب لولد السالك دون جدوى ، وهو ما جعلهم يمارسون ضغوطا كبيرة على ولد أحمد دركل ،أمروه فيها بعدم إيداع ملف ترشحه ،فهم  الممولون لكل أنشطته السياسية وهم من  اقترحو  ترشيحه في صفقة سياسية خلال تنصيب رئيس قسم  حزب الإتحاد من أجل الجمهورية في مقاطعة كرو .

وقالت المصادر إن هذه الأسباب هي التي جعلت ولد أحمد دركل يحجم عن  ايداع ملف ترشحه  حتى الآن معللا ذالك بضياع بطاقة تعريفه الوطنية ، في الوقت الذي يمكن للمواطن العادي استخراجها في ظرف زمني قصير أحرى مرشحا للحزب الحاكم

جدير بالذكر أن ترشيح ولد أحمد دركل جاء نتيجة هزيمة حلف الوزير  يحي ولد عبد الدائم خلال تنصيب وحدات حزب الإتحاد في مقاطعة كرو من طرف حلف كبير يضم المرشح للنيابيات كرو عبد الرحمن ولد السالك وعمدة كرو السيد الشيخ ولد المختار ولد حد ووزير الصيد الناني ولد أشروقه   والوجيه البخاري ولد دمين ولد الطالب أعبيدي ، وهو الأمر الذي جعل الوزير يلجأ إلى مجموعة كامور لدعمه في الفوز  بقسم مقاطعةكرو  ،حفظا لماء وجهه ، فكان ثمن تلك الصفقة وذالك الدعم ترشيح ولد أحمد دركل القادم  من مقاطعة باركيول نائبا عن مقاطعة كرو ، في مفارقة غريبة لم تشهدها المقاطعة منذو بداية المسلسل الديمقراطي .

الشروق ستعود للموضوع بالمزيد من التفاصيل

 

مقالات ذات صلة

إغلاق