وجرت التظاهرات أيضا بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لمسيرة النساء التي نظمت اعتراضا على انتخاب ترامب.

وأثارت تسجيلات صوتية مسربة لترامب، غضبا نسائيا واسعا، قبل الانتخاب، وتحدث فيها مع مرافقيه بطريقة وصفت بالبذيئة عن استدراج المرأة.

وطغت على المسيرات شعارات وقضايا الهجرة والعنصرية والتحرش الجنسي والتحقيق في إمكانية حصول تدخل روسي في الانتخابات.

وتتخذ المسيرات هذا العام طابعا سياسيا يدعو الى المشاركة في الانتخابات النصفية للكونغرس في النصف الثاني من العام الجاري