الرئيسية / آخر الأخبار / موريتانيا: ضحايا إعصاري “بوكي” و”كيفة” يوحدان الطيف السياسي

موريتانيا: ضحايا إعصاري “بوكي” و”كيفة” يوحدان الطيف السياسي

الشروق / نواكشوط ــ أضفت المأساة التي ضربت ضواحي مدينى بوكي بولاية لبراكنة ومدينة كيفة بولاية لعصابة أول أمس أضفت بظلالها على المشهد في موريتانيا.

تضامن سياسي وتحرك حكومي ومواساة منقطعة النظير.

فعلى المستوى الحكومي تحركت الجهات الرسمية وزارت المكان مقدمة العون للضحايا ومبادرة لنقل الجرحى للمستشفيات من أجل تلقي العلاج.

وتقدمت أحزاب سياسية ومنظامت مجتمع مدني بالتعازي والمواساة لذوي الضحايا حيث وزع حزب الاتحاد من أجل الجمهورية بيانا دعا فيه للترحم على أرواح ضحايا الحادثتين وهو مآل إليه بيان آخر صادر من حزب حاتم.

من جهته حزب تواصل طالب بإنشاء جهاز للتنبيه على المخاطر الناجمة عن الفيضانات والإعصارات وأبدى تضامنه مع الجميع من خلال إرسال بعثتي مساعدة لكل من المنطقتين المتضررتين.

و اكتست صفحات التواصل الاجتماعي بعبارات التضامن والمواساة.

 

شاهد أيضاً

ساسة وباحثون يناقشون علاقات موريتانيا والآخر في ظل أزمة الخليج

الشروق (نواكشوط) ـ احتضنت قاعة الاجتماعات بمدارس النجوم مساء اليوم ندوة قدم فيها عدد من …