الرئيسية / افريقيـــا / الجزائر “تسخر” من مطالبة المغرب لها بالاعتذار

الجزائر “تسخر” من مطالبة المغرب لها بالاعتذار

الشــروق / سخرت الجزائر  على لسان الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية، من دعوة الرباط لها للاعتذار عمّا وصفته بـ”اعتداء مزعوم” لمسؤول جزائري على مندوب مغربي خلال اجتماع اللجنة الأممية حول تصفية قضايا الاستعمار بجزيرة سانتا لوتشيا في الكاريبي.

وقال عبد العزيز بن علي الشريف لـ”إرم نيوز” إنه “ليس في وارد أجندتنا التعاطي مع هذا المطلب الغريب، لأن المغرب ينسج سيناريوهات مفضوحة ويُخرج مسرحيات هزلية ورديئة، وشغله الشاغل هو أسطوانة اتهامات يوجهها باستمرار إلى الجزائر”.

واستغرب الناطق الرسمي باسم الخارجية الجزائرية “الخطوة المغربية باستدعاء القائم بأعمال السفارة في الرباط، بعد الشكوى، التي قدمتها الجزائر أمام الأمم المتحدة وتتهم فيها مندوبًا مغربيًا بالتحرش الجنسي بدبلوماسية جزائرية ومحاولته الاعتداء عليها، ما استدعى مطالبة سلطات البلد المضيف بتوفير الحماية الشخصية لها” على حدّ قوله.

وقالت الخارجية المغربية إنه تم إبلاغ مسؤول السفارة الجزائرية لديها “استغراب المملكة المغربية إزاء التصرف الذي يخرق كل الأعراف والممارسات الدبلوماسية، بالاعتداء الجسدي الذي تعرض له الدبلوماسي المغربي، محمد علي الخمليشي”.

وأوضح الشريف أن حكومته “أبلغت السلطات الأممية العليا بتفاصيل هذا الحادث المؤسف”، مفنّدًا “الاعتداء على عضوٍ من الوفد المغربي من قبل دبلوماسي جزائري”، وواصفًا ذلك بأنها “أخبار ملفقة ومغلوطة وكاذبة، لا تمت للواقع بأية صلة وليس لها أي أساس من الصحة”.

وجرت الواقعة المثيرة خلال اجتماع أممي بسبب الخلاف التقليدي بين الجزائر والمغرب حول النزاع في الصحراء الغربية، إذ تتمسك الأولى بحق الشعب الصحراوي  بتقرير مصيره وفق استفتاء يحظى بمراقبة الأمم المتحدة، وترفض الرباط التنازل عن الأقاليم الجنوبية بمبرر أنها جزء من أراضيها.

شاهد أيضاً

موريتانيـا :الشيوخ يشكلون لجنة للتحقيق ويحددون القطاعات الحكومية المستهدفة

الشــروق (نواكشوط) – قال السيناتور محمد ولد غده إن لجنة التحقيق في الصفقات العمومية عقدت اجتماعات …