وبحسب وسائل إعلام سودانية فقد ، تم تحويل الطلب لمجمع الفقه الإسلامي بدولة الســودان للبت فيه.

وقال والد الطفل زكريا بكري إنه تقدم بطلب  الموت الرحيم لإبنه الرضيع بعد أن عجز عن توفير تكلفة علاج طفله بالهند التي قدرت بـ (7500) دولار حسب ما جاء في التقرير الطبي.

 

وأضاف زكريا  أن وظيفته هي عامل يومية، ولا يستطيع الاستمرار في علاج طفله، لافتا إلى أن جرعة الأكسجين التي يحتاجها الطفل بصورة شبه يومية تتراوح ما بين (1200 ـ 5000) جنيه سوداني.

و أكد زكريا إنه طرق كل الأبواب ولم يجد أي استجابة من الجهات الرسمية، مشيرا إلى أن شقيقة طفله توفيت قبل نحو عام بذات المرض.