الرئيسية / افريقيـــا / مطالب بإغلاق السفارة الإيرانية في نيجيريا لتحريضها على العنف وملاحقة السفير سعيد كوزه جي

مطالب بإغلاق السفارة الإيرانية في نيجيريا لتحريضها على العنف وملاحقة السفير سعيد كوزه جي

الشـروق / دعا المدير التنفيذي للشبكة الوطنية للسلام في نيجيريا، الفونس لوكه مه، الثلاثاء، إلى إغلاق  السفارة الإيرانية في العاصمة أبوجا، وملاحقة سفيرها السابق سعيد كوزه جي، بسبب تحريض الحركة الإسلامية الشيعية التي يقودها رجل الدين المعتقل إبراهيم يعقوب زكزاكي على العنف ومهاجمة  الجيش النيجيري.

وقال الفونس لوكه في بيان صحفي نشره موقع “نيجيريا نيوز”، “يجب إغلاق السفارة الإيرانية في نيجيريا وملاحقة سفيرها السابق سعيد كوزه جي الذي عقد سلسلة جلسات سرية مع أعضاء الحركة الإسلامية الشيعية في نيجيريا الموالية لإيران وطالبها بشن هجمات على القوات النيجيرية في ديسمبر العام الماضي”.

وحث الفونس لوكه أجهزة الأمن النيجيرية على ضرورة التحقق من المعلومات وملاحقة السفير الإيراني السابق ومحاكمته، معتبراً تعيين حكومة الرئيس حسن روحاني، مرتضى رحيمي زرجي، سفيرا جديدا لإيران في نيجيريا يمثل محاولة يائسة للتغطية على نشاطات السفارة.

وتابع الفونس لوكه مه “إن الشعب النيجيري لا يرغب بعلاقة رسمية مع إيران ولا يريد لها سفارة في أبوجا ويجب إغلاق السفارة الإيرانية وإنهاء العلاقات مع طهران”.

واعتقلت السلطات النيجيرية في الحادي عشر من ديسمبر 2015، زعيم الحركة الشيعية في نيجيريا إبراهيم يعقوب زكزاكي بعد تحريضه الشيعة على مهاجمة القوات الأمنية، ما تسبب بوقوع قتلى وجرحى من الشيعة في  منطقة غيلسو بمدينة زاريا شمال نيجيريا.

وفشلت الجهود الإيرانية التي بذلها وزير الخارجية محمد جواد ظريف في يوليو  خلال زيارته نيجيريا للإفراج عن إبراهيم يعقوب زكزاكي .

ويعلن زعيم الشيعة في نيجيريا ولاءه للنظام الإيراني كما أقدم على إنشاء عدد من المؤسسات والمراكز الدينية لنشر المذهب الشيعي في نيجيريا.

شاهد أيضاً

القاهرة: اجتماع طارئ للأمانة العامة لـ جامعة الدول العربية لبحث سبل التصدي لـ”تدخلات” ايران في المنطقة

الشروق (القاهرة) ـ  يعقد وزراء الخارجية العرب اليوم اجتماعاً طارئاً بمقر الأمانة العامة لـ جامعة …