الأخبار

محامون أجانب و موريتانيون يدافعون عن كاتب المقال المسيئ للرسول صلى الله عليه وسلم في محاكمة اليوم بإنواذيبو

الشــروق / قال مراسل الشــروق في مدينة نواذيبو أن  محاميين تونسيين، والمحامية الموريتانية فاتيمتا امباي، والمحامى الموريتاني محمد ولد أمين، إضافة إلى محام موريتاني آخر يدعى  الناجي   سيدافعون عن كاتب المقال المسيئ   محمد الشيخ ولد امخيطير فى الجلسة التى تعقد فى محكمة ولاية نواذيبو اليوم ، وقال المراسل أن قاضيا إيطاليا، و نشطاء من المجتمع المدني الفرنسي يحضرون كذالك  جلسة الإستئناف الأولى لحكم الإعدام على ولد امخيطير.

جدير بالذكر أن كاتب المقال المسيئ  كان قد أودع السجن مباشرة بعد نشره لمقاله الذي أثار ضجة فى الشارع الموريتاني و انطلقت عدة مظاهرات فى موريتانيا مطالبة بإعدامه.

وحكمت المحكمة الجنائية بمدينة نواذيبو،فى 24 ديسمبر 2014 ، بالإعدام حداً على ولد امخيطير .
وجاء الحكم بعد أكثر من سبع ساعات من المداولة بين أعضاء المحكمة، قبل أن تنطق المحكمة بالحكم القاضي بإعدام المتهم حداً، طبقا للقانون الجنائي الموريتاني المستمد من الشريعة الإسلامية.

وكانت النيابة العامة قد طالبت بالإعدام رمياً بالرصاص في حق المتهم، وذلك وفق المادة 306 من القانون الجنائي الموريتاني.

وطالب عدد كبير من العلماء والأئمة وأطياف واسعة من  المجتمع الموريتاني بإعدام المتهم، وفق ما تنص عليه الشريعة الإسلامية.

ورغم أن الحكم بالإعدام ما يزال مدرجاً ضمن مسطرة الأحكام في موريتانيا، إلا أنه لم يطبق منذ عقود.

مقالات ذات صلة

إغلاق